page hit counter

تمتلك الديدان الحلقية تراكيب تشبه الشعر وتساعدها على الحركة.

نعم، هذا صحيح. تمتلك الديدان الحلقية تراكيب تشبه الشعر تُعرف باسم الشعيرات أو الزوائد أو الأشواك، وتلعب هذه التراكيب دورًا هامًا في مساعدتها على الحركة. تختلف هذه التراكيب في الشكل والحجم والوظيفة من نوع إلى آخر من الديدان الحلقية.

أنواع الشعيرات:

  • الشعيرات الحسية: توجد على طول جسم الدودة وتساعدها على استشعار البيئة المحيطة بها.
  • شعيرات الحركة: توجد على الجانب البطني للدودة وتساعدها على التشبث بالتربة أثناء الحركة.
  • شعيرات التغذية: توجد حول فم الدودة وتساعدها على جمع الطعام.

كيف تساعد الشعيرات الديدان الحلقية على الحركة؟

  • التشبث: تلتصق الشعيرات بالتربة أو أي سطح آخر، مما يسمح للديدان بالتحرك دون الانزلاق.
  • الدفع: تعمل الشعيرات كأرجل صغيرة، مما يسمح للديدان بالدفع للأمام.
  • التمدد: يمكن للديدان تمديد وانقباض عضلاتها، مما يسمح لها بتغيير شكل جسمها والحركة في اتجاهات مختلفة.

أمثلة على أنواع الديدان الحلقية:

  • دودة الأرض: تمتلك شعيرات حسية وحركية تساعدها على الحفر والتنقل في التربة.
  • دودة العلق: تمتلك شعيرات حركية تساعدها على الالتصاق بالجلد والتنقل على جسم المضيف.
  • دودة الرمل: تمتلك شعيرات حسية وحركية تساعدها على التنقل في الرمال.

ملاحظة:

  • تختلف وظائف الشعيرات من نوع إلى آخر من الديدان الحلقية، لكن جميعها تلعب دورًا هامًا في مساعدتها على الحركة.
  • تمتلك بعض أنواع الديدان الحلقية تراكيب أخرى تساعدها على الحركة، مثل الزعانف أو الأرجل.

مصدر المعلومات:

  • شعبة الديدان الحلقية – ويكيبيديا:
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com