تزامنا مع تفقد السيسي.. 8 معلومات عن محور الحضارات

أجرى الرئيس عبد الفتاح السيسي، بعد ظهر اليوم الجمعة، جولة تفقدية لعدد من مشروعات تطوير القاهرة الكبرى وما تتضمنه من شبكة طرق ومحاور وكبارى جديدة، وكذلك مشروع تطوير منطقة مصر القديمة والسيدة عائشة، ومنطقة محور الحضارات.وقال السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، إن جولة الرئيس شملت الأعمال الحالية الجارى تنفيذها واستكمالها في مناطق شرق القاهرة واحياء مدينة نصر ومصر الجديدة وطريق الاوتوستراد، وكذلك شبكة الكباري التي تم إنشاؤها لربط منطقة محور الحضارات بالمحاور والطرق الرئيسية للعاصمة وذلك في إطار التطوير الشامل لمنطقة بحيرة عين الصيرة التاريخية ومحيط متحف الحضارة بمصر القديمة، ذلك التطوير الذى استعاد الوجه الحضاري للمنطقة وحولها إلى مقصد سياحي متطور يتسم بطابع معماري حديث ومتكامل الخدمات.كما اطلع الرئيس كذلك على عملية التطوير الجارية في محيط منطقة السيدة عائشة عقب إزالة المنازل العشوائية التي طمست معالم تلك المنطقة التاريخية، حيث تم نقل الأسر والاهالى إلى المدن الجديدة التي تم تشييدها لصالح سكان العشوائيات لتوفر لهم واقع جديد وحياة كريمة وسكن ملائم حديث به كافة الخدمات المجتمعية المقدمة بشكل منظم حضارى بعيدًا عن مخاطر العشوائيات، كما تم ايضًا نقل الورش والمدابغ إلى مناطقها الجديدة، وذلك في إطار مخطط الدولة لإعادة منطقة مصر القديمة إلى رونقها الحضارى ولما تحتويه من ارث تاريخي عريق، منها آثار القلعة، ومنطقة الفسطاط، ومجرى العيون ومنطقة مجمع الأديان، وكذلك مجموعة المساجد الأثرية.وقد توقف الرئيس لمناقشة المسؤولين والمشرفين في بعض مواقع العمل موجهًا بالالتزام بالجداول الزمنية لتنفيذ ونهو الأعمال وفق أعلى المواصفات والمعايير، وكذلك دراسة توسعه بعض الطرق والمحاور بزيادة الحارات المرورية لاستيعاب الحركة المرورية اليومية الكثيفة بها تسهيلًا على المواطنينوأبرز المعلومات عن محور متحف الحضارات بمنطقة مصر القديمة والذي يعتبر شريان الحياة بالمنطقة الجنوبية:- توجيهات رئاسية متواصلة بتوسيع نطاق جهود تطوير مناطق وأحياء القاهرة على نحو متكامل، بحيث تتم بلورة تصور دقيق في هذا الخصوص لكافة التفاصيل الإنشائية والهندسية والاجتماعية والمالية.- العمل على خلق محاور جديدة للربط بين أحياءها لتخفيف على ظاهرة الاختناق المروري بالشوارع.- يأتي محور متحف الحضارة أهم تلك المحاور بالمنطقة الجنوبية ويتكون محور متحف الحضارة من 2 مشروع كوبري الأول هو كوبري عين الصيرة والذي يربط طريق صلاح سالم بالطريق الدائري.- يبدأ من أمام بحيرة عين الحياة ويمر عبر طريق الخيالة متجهًا إلى منطقة بئر أم سلطان حتى الطريق الدائري ويمر الكوبري عموديا فوق الكوبري الثاني الذي يبدأ من أمام متحف الحضارة للقادم من طريق الكورنيش.- يمر عبر منطقة الإمام الليثي والإمام الشافعي، ويمر أعلى شارع الكردي ثم يستمر حتى المرور فوق كوبري التونسي ليلتقي بطريق الاتوستراد.- إعداد هذا المشروع يأتى في إطار جهود تطوير القاهرة التاريخية، بما يسمح بعودتها لأداء دورها التاريخى والثقافى والسياحى والأثرى، لتتكامل مع مركز ريادة المال والأعمال "العاصمة الإدارية الجديدة" الجارى تنفيذه حاليًا ليشكلا معًا "العاصمة الجديدة" للدولة المصرية الحديثة.-هناك اهتمامًا كبيرًا من القيادة السياسية ومتابعة دورية لموقف مشروعات تطوير القاهرة التاريخية بشكل عام وجارى العمل على عودة القاهرة لرونقها وجمالها عبر الاحتفاء بآثارها ومبانيها التاريخية، وإزالة كل المظاهر السلبية، وأي تعديات في هذه المناطق.- جارى العمل على مشروع إعادة إحياء القاهرة الخديوية، في إطار متابعة تنفيذ مشروع تحسين الصورة البصرية لمنطقة وسط القاهرة والذي تمتد حدوده من منطقة مسجد الحسين والجامع الأزهر مرورا بميادين العتبة والأوبرا ومصطفى كامل وطلعت حرب انتهاءً بميدان التحرير.

المصدر : البوابة نيوز