ابن مخرج شهير .. معلومات عن الراحل نادر جلال في ذكرى ميلاده

يحل اليوم ذكرى ميلاد المخرج نادر جلال صاحب سينما الحركة والرومانسية والذى قدم عديد من الاعمال الفنية التى تظل علامة فى تاريخ السينما المصرية.
نرصد ابرز المعلومات عن المخرج الراحل نادر جلال.
1- ولد في 29 يناير عام 1941، لعائلة فنية عريقة، فهو ابن المخرج الراحل أحمد جلال، ووالدته الممثلة الراحلة ماري كويني، وهو ابنهما الوحيد، وخالته المنتجة القديرة آسيا، وهو والد المخرج المبدع أحمد نادر جلال.
2- حصل على بكالوريوس التجارة في عام 1963، ثم تلاه بدبلوم قسم اﻹخراج من المعهد العالي للسينما في عام 1964.
3- بدأ حياته الفنية بالتمثيل منذ كان طفلًا صغيرًا، حيث اشترك في أفلام منها "ابن النيل" 1951 ليوسف شاهين، و"ضحيت غرامي" 1951 لإبراهيم عمارة، و"أميرة الأحلام" 1945 لأبيه أحمد جلال.
4- بدأ مشواره الاحترافي مع السينما عام 1965، من خلال العمل كمساعد للمخرج حسن الصيفي في فيلم "الشقيقان"، ثم عمل مساعدًا لمخرجين بارزين آخرين منهم صلاح أبو سيف ويوسف شاهين وتوفيق صالح.
5- تولى مسئولية الإخراج منذ عام 1969، وقدّم تجربته الإخراجية الأولى بالفيلم الروائي القصير "هاشم وروحية"، قبل أن تُنتج له والدته فيلمه الأول "غدًا يعود الحب"، لنور الشريف ونيللي، عام 1971، الذي كتب له السيناريو بنفسه، ثم قدّم بعدها أفلامًا منها "ولدي" و"رجال لا يخافون الموت" و"بدور" الذي كتب له القصة والسيناريو والحوار، لمحمود ياسين، ونجلاء فتحي، وكان أول فيلم يحقق له نجاحًا جماهيريًا كبيرًا، بعدما قدم ثلاثة أفلام كان فيها بعيدًا عن النجاح.
6- يعد من أكثر المخرجين تعاونًا مع الفنان عادل إمام، نظرًا للعلاقة الإنسانية والفنية الطيبة التي جمعتهما، وبلغ عدد أفلامه له 11 فيلمًا، هي: "ولا من شاف ولا من دري، سلام يا صاحبي، 5 باب، واحدة بواحدة، جزيرة الشيطان، الواد محروس بتاع الوزير، رسالة إلى الوالي، الإرهابي، بخيت وعديلة/ الجردل والكنكة".
7- عمل مع نادية الجندي في سلسلة أفلامها التي أثارت الكثير من الجدل، ومنها "مهمة في تل أبيب، 48 ساعة في إسرائيل، الإرهاب، اغتيال، شبكة الموت، ملف سامية شعراوي، امرأة هزت عرش مصر، عصر القوة، أمن دولة".
8- أنتج ثلاثة أفلام عبر مشواره، هي: "بدور، أرزاق يا دنيا، جزيرة الشيطان"، وتوقف بعدها بسبب ارتفاع تكاليف الأفلام وقلة مصادر التمويل.
9- أول من قدّم تجربة جديدة على السينما المصرية بالتعاون مع المصور سعيد شيمي، بإخراج فيلم تجري بعض أحداثه تحت الماء بعنوان "جحيم تحت الماء".
10- هو أبرز مخرجي ما يُعرف بـ"أفلام الحركة" أو "الأكشن" في السينما المصرية، حيث قدّم لها 52 فيلمًا، بدأها بأفلام مُعدة سيناريوهاتها مسبقًا عن أعمال أجنبية، مثل فيلم "لا وقت للدموع"، عام 1976، عن الفيلم الأمريكي "جسر واترلو"، وفيلم "فتاة تبحث عن الحب" عن فيلم "هذه الملكية مدانة"، و"امرأة من زجاج" عن مسرحية "القصة المزدوجة للدكتور بالمي"، وفيلم "الندم" عن الفيلم البريطاني "دولسيما".
11- كان آخر أفلامه السينمائية "جحيم تحت الأرض"، عام 2001، ثم اتجه إلى الدراما التلفزيونية منذ عام 2003، وكون فيها ثنائيًا ناجحًا مع رفيق دربه المؤلف بشير الديك، وأثمر تعاونهما مسلسلات "الناس في كفر عسكر، درب الطيب، أماكن في القلب، حرب الجواسيس، وعابد كرمان"، وتعاون مع سمير خفاجي، ويوسف معاطي في "عباس الأبيض في اليوم الأسود"، وكانت آخر أعماله التليفزيونية مسلسل "كيكا على العالي"، من إنتاج محمد فوزي، وتأليف حسام موسى، ويقوم ببطولته كل من أحمد صفوت وحسن الرداد وصلاح عبد الله وصبري فواز، عام 2014.
12- توفى في عام 2014، ورحل عن عالمنا بعد صراع طويل مع المرض، عن عمر ناهز الـ73 عامًا.

المصدر : صدي البلد